أخبار هامة

hiph2019.2019

تحت رعاية الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية، نظم المعهد العالي للصحة العامة، اليوم  الثلاثاء الموافق 9/4/2019 ، احتفالية اليوم العالمي للصحة العامة، وذلك تحت شعار "الصحة للجميع وبالجميع" ، وذلك بحضور الدكتورة أمل الصحن ، عميد المعهد ، والدكتور فهمي شارل ، وكيل المعهد لشئون خدمة المجتمع ومقرر الإحتفالية ، واللواء حمدي الحشاش، سكرتير محافظ الاسكندرية ، والدكتور محمد رفيق خليل نقيب الأطباء بالاسكندرية ، والدكتور حسن ندير ، رئيس الجامعة الأسبق ، والدكتور محمد نور ، ممثل منظمة الصحة العالمية ، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس بالمعهد ومنظمات المجتمع المدني والطلاب .
وفي هذا السياق أكد الدكتور عصام الكردي ، أن احتفالية جامعة الإسكندرية باليوم العالمي للصحة جاءت في رحاب معهد الصحة لكونه احد صروح الجامعة المتميزة والذي يعد كيانا فريدا في مصر قاطبة ، لأنه يعتمد على التكامل في كافة التخصصات التي تخدم الصحة من الناحية الطبية بغية إعداد الكوادر المختلفة التي تحتاجها مصر ومنطقتنا العربية وإفريقيا حتى تتوافق مع رؤية مصر 2030 ، فضلا عن استحداث برامج لتعزيز الصحة والطب الوقائي وحماية البيئة المحيطة ، وكذلك البحث العلمي الجاد لدراسة مؤشرات الأمراض ومعدلاتها وعوامل خطورتها لمنع حدوثها ، وأكد الكردي أن الصحة ليست خلو الفرد من الأمراض بل هي حالة من الإكتمال الصحي والبدني والنفسي والمجتمعي والروحي ، وأشار أن الدولة المصرية حاليا أولت الصحة والتعليم كل الإهتمام حيث ظهر ذلك واضحا وجليا من خلال مبادرات الرئيس عبد الفتاح السيسي في مجال الصحة ورعايته لمؤتمرات تطوير التعليم والبحث العلمي ، وأضاف أن اليوم هو ذكرى تأسيس منظمة الصحة العاليمة الذي يوافق السابع من أبريل من كل عام ، والذي أصبح يوما سنويا ترفع فيه الشعارات التي تتحول لممارسات وسياسات لتعزيز الصحة وتحسين نوعية الحياة ، واختتم حديثه بأن جامعة الإسكندرية قادرة على تخريج كوادر وكفاءات قادرة على تقديم الدعم وتطوير البرامج الطبية المختلفة .
فيما أكدت الدكتورة أمل الصحن ، أن مبادرة هذا العام 2019 لمنظمة الصحة العالمية هي التغطية الصحية الشاملة " الصحة للجيمع وبالجميع" حيث يجري العمل تجاه هدف أساسي نأمل أن يتحقق في المستقبل القريب وهو أن يحصل كل فرد في المجتمع على الرعاية الصحية ذات الجودة المطلوبة كلما وأينما احتاج إليها ، مضيفة أن البلدان التي تستثمر في الرعاية الصحية الشاملة تقوم باستثمار سليم في رأس مالها البشري لأنه يحمي البلدان منالأوبئة ويقلل الفقر ومخاطر الجوع ويخلق فرص العمل ويدفع النمو الاقتصادي ويعزز المساواة بين الجنسين .
فيما أكد الدكتور فهمي شارل أن الاحتفالية بدأت يوم 7 إبريل بسلسلة بشرية أمام مبنى الجامعة برفع شعارات توعوية (الصحة للجميع ولا للتدخين و لا للإدمان ولا للسمنة ونعم للرياضة ، مضيفا أنه تواجدت مبادرة 100 مليون صحة للقضاء على فيروس سي والأمراض غير السارية ، وبمشاركة الصندوق الوطني لمكافحة الإدمان ، وأشار أن العاليم اليوم يواجه تحديات صحية متعددة منها تفشي الأمراض التي يمكن الوقاية منها باللقحات مصل الحصبة والدفتريا والكوليرا والميكروبات المقاومة للعقاقير والمعدلات المتزايدة للسمنة وقلة الحركة، كما يواجه الأثار الصحية للتلوث البيئي وتغير المناخ والأزمات الإنسانية المتعددة مثل الحروب والصراعات والمجامعات والكوارث الطبيعية.

governer.prize21

استقبل الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية بعد ظهر يوم الاثنين الموافق 8/4/2019 الدكتور محمد سامى مستشار وزارة التخطيط والمشرف على جائزة مصر للتميز الحكومى، والتى ستعلن فى مؤتمر موسع فى شهر أكتوبر القادم للتعريف بالجائزة ودورها فى تطوير ورفع كفاءة الجهاز الإدارى للدولة. 
ومن جانبه استعرض الدكتور الكردى خلال اللقاء منظومه الاصلاح الادارى والتطوير المؤسسي التى اتخذتها جامعة الإسكندرية للارتقاء بالأداء الإدارى بالجامعة، موضحاً أن الجامعة سعت إلى تقليص الخطوات الإدارية للإجراءات والخدمات المختلفة حيث قامت بتحويل بعضها إلى خدمات إلكترونية مثل التصحيح الالكترونى، والنشر الالكترونى، ومشروع التعلم الالكترونى، والتعليم المدمج، وتوحيد البريد الرسمى الالكترونى لكافة العاملين بالجامعة، وأضاف أن الجامعة إتخذت خطوات لعمل ارشيف الكترونى لحفظ كافة البيانات بطريقة آمنة يسهل الوصول إلى أى منها بدقة وسهولة ويسر، وأشار الدكتور الكردى إلى أن الجامعة شرعت أيضاً منذ أكثر من عام فى تنظيم دورات لتأهيل قيادات الصف الثانى والثالث بالجامعة وتدريبهم بشكل عملى، عن طريق تكليفهم بمشروعات لتطوير الادارات المختلفة داخل الجامعة تحت إشراف أساتذة متخصصين. 
وأشار الدكتور سامى خلال اللقاء إلى ماهية هذه الجائزة وأهدافها وفئاتها المختلفة المستهدفة للإرتقاء بالأداء الحكومى على مختلف المستويات بغرض تحفيز الموظفين الحكوميين على التميز والابداع والابتكار، وأشار إلى المشاركة المصرية الإماراتية فى مرحلة التقييم بهدف الإستفادة من الخبرة الإماراتية الكبيرة فى مجال التميز الحكومى، مؤكداً أن المعايير التى سيتم تطبيقها لقياس أوجه التميز فى كل جهة سوف تتسم بالشفافية والنزاهة التامة، كما أشاد بالخطوات التى اتخذها جامعة الإسكندرية نحو التطوير، ووعد بتقديم هذه التجربة خلال المؤتمر كنموذج للتميز الإدارى. 
حضراللقاء الدكتورة رانيا الشرقاوى مساعد نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة للمسئولية المجتمعية والتطوير الإدارى.

tenzzzzzz

 

وقع الدكتور عصام الكردي رئيس جامعة الإسكندرية، والبروفيسور إدريس راي نائب رئيس جامعة زنزيبار، بتنزانيا، مؤخرًا، مذكرة التفاهم المشتركة وذلك خلال مشاركتهما فى أعمال المنتدى العالمى للتعليم العالى والبحث العلمى بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك بحضور الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، ونواب رئيس جامعة الإسكندرية، وتضمنت سبل التعاون فيما يتعلق بتبادل أعضاء هيئة التدريس بين الجانبين فى زيارات قصيرة الأجل بهدف تدعيم علاقات التعاون في المجالات العلمية، وعمل برامج بحثية مشتركة فى الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وكذلك تبادل الطلاب عبر تقديم فرص تدريبية لهم.
وتفعيلا لهذه المذكرة، استقبل الدكتور هشام جابر نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون التعليم والطلاب، يوم الأحد ٢٠١٩/٤/٧ وفد تنزانيا والذى ضم كل من السفير عيسى ناصور سفير تنزانيا بالقاهرة، والدكتور أدريس راى نائب رئيس جامعة زنزبار ، لبحث تفعيل التعاون وفق ما ورد بالاتفاقية السابقة.
وأكد الدكتور جابر خلال اللقاء على حرص جامعة الإسكندرية على التعاون مع جامعة زنزبار، وتقديم الدعم اللازم لها من خلال توفير الأحتياجات الأكاديمية والفنية اللازمة، واقترح تقديم تقرير مفصل من الجانب التنزانى لشرح الوضع الحالي لجامعة زنزبار من حيث المناهج الدراسية، وتحديد الاحتياجات، ليتم دراستها، وتقديم ما يلزم من دعم فنى، والقيام بتدريب الكوادر من أعضاء هيئة التدريس، لرفع كفاءة ومستوى الجامعة.
كما ناقش سفير تنزانيا سبل تفعيل القافلة الطبية المزمع إرسالها إلى زنزبار فى مجال جراحة، وجراحة وطب العين، والأستفادة من المنح الدراسية وفقا لاحتياجات الجامعات التنزانية. 
وأشار رئيس جامعة زنزبار إلى حاجة جامعته إلى تقديم الدعم فى بناء القدرات لأعضاء هيئة التدريس، وتوفير البرامج التدريبية اللازمة لرفع كفاءة القائمين على العملية التعليمية لديه خاصة فى المجالات الطبية والزراعية، ومراجعة اللوائح والمناهج بما يحقق الجودة والتميز، فضلا عن التعاون فى المجالات البحثية خاصة فيما يتعلق بصحة المرأة والطفل، وأقترح أيضاً التعاون من خلال برامج مشتركة خاصة فى مجالات السياحة والطب الرياضى. 
حضر اللقاء الدكتور إبراهيم رحاب مستشار رئيس الجامعة للشئون الأفريقية، والدكتورة جيهان جويفل مساعد نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب لشؤون تدويل التعليم العالي والتعاون الدولي.

dostoorrr

 

تحت رعاية الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية  والدكتور أمين مصطفى السيد، عميد كلية الحقوق، نظمت جامعة الإسكندرية بعد ظهر يوم الأحد ٢٠١٩/٤/٧ ندوة تحت عنوان " قراءة في مقترح التعديلات الدستورية"، تحدث فيها كل من الدكتور محمد رفعت، أستاذ القانون العام بكلية الحقوق، والدكتور محمد باهي أبو يونس ، أستاذ ورئيس قسم القانون العام والعميد الأسبق للكلية، والدكتورة سوزي عدلي ناشد، عضو مجلس النواب والأستاذ المساعد بقسم الاقتصاد والمالية العامة .

وقد أكد الدكتور محمد رفعت، فى كلمته أن الدساتير ليست جامدة بل تتغير بمرور الزمن، ومتغيرات الواقع مشيرا أن تلك التعديلات تحقق التوازن بين الملائمة القانونية والملائمة الواقعية لاستقرار الأوضاع الداخلية والخارجية، وأضاف أن التعديلات الدستورية 2019 تنطوي على مواد مستحدثة وهامة للدولة المصرية، ومن بينها تعيين نائب لرئيس الجمهورية، وأشار إلى مد فترة الرئاسة إلى ست سنوات لفترتين لحماية الوطن من الاضطرابات ، فضلا عن أن مصر من الدول النامية التي تحتاج لفترة رئاسية كافية لتحقيق آمالها وطموحاتها التي تتطلع اليها، ويرى رفعت ضرورة ان تقتصر التعديلات على وجود نائب واحد فقط، وفيما يخص المادة الخاصة بإقرار مجلس الشورى ، اكد انه لا يؤيد تلك المادة لأنه سيكبد خزينة الدولة اعباء مالية إضافية وسيكون مقيد وليس له سلطة سن القوانين .

فيما أكد الدكتور محمد باهي أن الدساتير تكتبها إرادة الشعوب، موضحاً ان الشعوب وحدها هي التي يمكنها تغيير او تعديل دساتيرها لأنها الوثيقة الوحيدة التي يكتبها الشعب، ومشيرا أنه لا يستقيم بأي حال ان تتسم الدساتير بالجمود لأن هذا يصادر حق الأجيال القادمة في التغيير وفقا لمتغيراتهم وظروفهم ، وأكد باهي ان المادة 226 من دستور 2014 قد اجازت التعديل الدستوري لمزيد من الضمانات ومنها الإشراف القضائي وغيرها ، مضيفا أن دول مثل فرنسا وامريكا أقبلتا على تعديل الدستور ، في حين أن الدستور الأمريكي هو زعيم الدساتير المكتوبة في العالم ، وأكد أن الدساتير لابد ان تتحلى بالمرونة لسلطة التطور لأن كل قيد يحظر تعديل نصه الدستوري هو ساقط لأنه يحجر على رأي الشعب في تعديل الدستور ، وتساءل عن سبب منع الدول من أستمرار الرئيس الكفء في حال أراد الشعب التمديد له ، واكد باهي أن مجلس الشيوخ له أكثر من اهمية لانه يحقق المصلحة الاجتماعية ويعتبر بديلا لمجلس النواب في حال حله ، حتى لا يحدث فراغ دستوري كما حدث من قبل ، واشار أن إقرار مجلس الشيوخ لن يكلف الدولة اعباء مالية إضافية لاسيما أنه سيتم نقل بعض الموظفين من مجلس النواب بنفس درجاتهم المالية .

فيما اكدت الدكتور سوزي عدلي ، أن الدستور وثيقة نابضة بالحياة تتأثر بكافة المتغيرات الموجودة على الساحة، فضلا عن انها وثيقة تقدمية لابد أن تتوافق مع روح العصر، وأشارت أن الشعب المصري لابد ان يشارك في تلك التعديلات لأن عليه واجبات سياسية لابد من القيام بها ، وأكدت ناشد ان دستور 2014 هو "دستور الضرورة" مضيفة ان لجنة الخمسين كانت تكتب دستور 2014 وكان هناك تهديد داخلي وخارجي لمصر ، مؤكدة أن مجلس النواب سلك الطريق الدستوري الصحيح في التعديلات وهناك 155 عضو تقدم بطلب لرئيس مجلس النواب بإقتراح تعديل الدستور وتم إحالة هذه المقترحات للجنة التشريعية وكان هناك حوار مجتمعي حول تلك التعديلات ، وتم دعوة الهيئات القضائية والأعلاميين والمثقفين لأخذ آرائهم لدراستها وصياغتها ، واختتمت انها لن تكون هذه المرة الاخيرة لتعديل الدستور طالما هناك متغيرات في البلاد .
حضر اللقاء عمداء ووكلاء وأعضاء هيئة التدريس بكليات الجامعة المختلفة.

careerr

 

فى إطار الدور المجتمعى لجامعة الإسكندرية قام الدكتور نائب رئيس جامعة الاسكندرية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة صباح اليوم 7/4/2019 بزيارة مركز التدريب المهنى بمشروع بشائر الخير بغيط العنب تلبيه دعوة جمعية رجال أعمال الإسكندرية ، وذلك لبحث التعاون بين الجامعة والمركز. وأشار النائب خلال الزيارة إلى إستعداد الجامعة لإرسال الكوادر البشرية التدريبية لتأهيل المتدربين بالمركز فى عدد من المجالات كالتمريض والفندقة وغيرها من التخصصات الأخرى ذات الإهتمام مع ضرورة التركيز على البرامج والمهن المستقبلية الجديدة لإعداد العمالة الفنية المتخصصة لخدمة المجتمع السكندرى، وكذلك للتدريب التحويلى لطلاب الجامعة، واستمع خلال الزيارة إلى عرض تفصيلى عن المركز من الدكتور محمد محرم عضو مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال بالإسكندرية، والأستاذ محمد طلعت المدير التنفيذى لمركز التدريب المهنى عن نشاطات المركز ونشأته منذ عام 2016 بالتعاون مع القوات المسلحة لرفع قدرات ومهارات أبناء المنطقة ودوره فى سد فجوة بين أصحاب العمل والعمالة المهرة من خلال برامج التدريب المتميزة به، كما قام بتفقد أقسام وورش المركز المختلفة " النجارة ـ الملابس الجاهزة ـ التبريد والتكييف ـ اللحام ـ قاعات الكمبيوتر ـ السيارات ـ المطابخ ـ الأشغال اليدوية " للاطلاع على الوضع الحالى والتعرف على هذه الأقسام وما يمكن القيام به مستقبلاً لرفع كفاءة العاملين به وسبل التعاون المشترك بين الجامعة والمركز.