القوافل الخدمـية

تقدم كليات ومعاهد جامعة الإسكندرية ضمن أنشطتها المختلفة فى مجال خدمة المجتمع وتنمية البيئة مجموعة من القوافل الخدمية فى مجالات متعددة سواء للارشاد والتوعية لتقديم المساعدات الطبية وما إلى ذلك.

وقد بلغت عدد القوافل النظمتها كليات ومعاهد الجامعة خلال العام الجامعى 2014/2015 عدد خمسة وسبعين قافلة شارك فى تنظيمها ألف ومائتان وستون فرداً فى تنظيمها واستفاد منها أثنتان وعشرون ألفاً وستة وستون شخصاً وبلغت تكلفتها الاجمالية مائة وأثتان وأربعن ألفاً وأربعمائة جنيهاً مصرياً.

أ- ‌عددالقوافل الخدمية

نظمت القوافل الخدمية الخمسة والسبعون من خلال أثنتى عشرة مؤسسة من كليات ومعاهد جامعة الإسكندرية فى حين لم يتم تنفيذ أى قافلة خدمية من خلال الإحدى عشر كلية ومعهداً الباقين.

كانت كلية الطب البيطرى صاحبة العدد الأكبر فى القوافل المنظمة خلال العام الجامعى 2014/2015 وبلغ عددها أربعة وعشرين قافلة مثلت نسبة 32% من عدد القوافل التى نظمت خلال تلك الفترة فى كافة مؤسسات الجامعة؛ وجاء فى المرتبة الثانية من حيث عدد القوافل المنظمة كل من كلية الطب والمعهد العالى للصحة العامة ونظم كل منهما أثنتى عشرة قافلة؛ فى حين حلت كلية الهندسة فى المرتبة الثالثة بتنظيمها لعدد سبعة قوافل تلتها كلية الصيدلة بستة قوافل؛ ونظمت كلية كلية الحقوق أربعة قوافل فيما نظمت كلية طب الأسنان ثلاث قوافل؛ ونظمت كلية التربية الرياضية للبنين قافلتين وهو نفس العدد الذى نظمته كلية التربية الرياضية للبنات فى حين نظمت قافلة واحدة من خلال معهد البحوث الطبية وأخرى من كلية التربية النوعية وثالثة من كلية رياض الأطفال.

ب- ‌عددالمشاركين بالقوافل الخدمية

اشترك عدد كبير من المنتمين لكليات ومعاهد جامعة الإسكندرية فى القوافل الخدمية التى نظمت خلال العام الجامعى 2014/2015 وسجلت كلية التربية الرياضية للبنين بأكبر عدد من المشاركين بلغ خمسمائة مشاركاً محققا ما يقرب من 40% من اجمالى عدد المشاركين فى جميع القوافل الخدمية التى نظمت خلال هذه الفترة.

وبلغ عدد المشاركين فى قوافل كلية الطب عدد ماثتين وأربعين مشاركاً؛ بينما شارك مائتى وعشرة مشاركاً فى قوافل كلية الصيدلة وعدد مائة وخمسة عشرة مشاركاً فى قوافل كلية الطب البيطرى.

وبقياس عدد المشاركين فى القوافل الخدمية المنظمة بالمقارنة بعدد تلك القوافل فإن متوسط عدد المشاركين فى هذه القوافل يبلغ 16,8 مشاركاً / قافلة خدمية؛ وبقياس هذا المتوسط على الكليات والمعاهد صاحبة المشاركة الأعلى يتلاحظ أن قيمة هذا المتوسط تبلغ 250 مشاركاً / قافلة خدمية من قوافل كلية التربية الرياضية للبنات؛ بينما بلغت القيمة 4,79 مشاركاً / قافلة خدمية من قوافل كلية الطب البيطرى.

ويوضح الشكل التالى توزيع عدد المشاركين فى القوافل الخدمية على كليات ومعاهد الجامعة خلال العام الجامعى 2014/2015.

ج-‌عددالمستفيدين من القوافل الخدمية

تباين عدد المستفيدين من القوافل الخدمية التى قدمتها كليات ومعاهد جامعة الإسكندرية حيث بلغ أكبر عدد من المستفيدين فى القوافل التى نظمتها كلية الطب محققة عشرة آلاف مستفيداً؛ بينما حققت قوافل كلية الطب البيطرى الاستفادة لعدد ستة آلاف ومائة وستة وثلاثين مستفيداً.

وبلغ متوسط عدد المستفيدين من كل قافلة من القوافل الخدمية التى نظمتها كليات ومعاهد الجامعة ما قيمته 294,21 مستفيداً/قافلة خدمية، وحققت كلية التربية الرياضية للبنات أكبر متوسط لعدد للمستفيدين بقيمة 1210 مستفيداً / قافلة خدمية.

د‌التكلفة المالية للقوافل

بلغ متوسط التكلفة للقافلة الواحدة من القوافل التى نظمتها كليات ومعاهد جامعة الإسكندرية خلال العام الجامعى 2014/2015 ما قيمته 1898,67 جنيهاً مصرياً؛ ولكن لا تعبر هذه القيمة عن القيمة الفعلية لكل قافلة بشكل مستقل فقد بلغ متوسط تكلفة القافلة الخدمية من القوافل التى نظمتها كلية الطب البيطرى ما قيمته 3891,67 جنيهاً مصرياً فى حين بلغت القيمة المتوسطة لتكلفة القافلة فى قوافل كلية الطب 2000 جنيه مصرى لكل قافلة من القوافل الأثتنى عشرة.

علاوة على ما تقدم فإن جامعة الإسكندرية تقدم جزءاً من الخدمات سالفة الذكر على نطاق خدمة المجتمع وتنمية البيئة من خلال فروعها المختلفة فى نطاق مسئولياتها تجاه مجتمعها الإفريقى ومنها ما تقدمه من خلال فرع تشاد - انجامينا بكليتى الطب البيطرى والزراعة.

فقد نظم بفرع تشاد ندوة ودورة تدريبية شارك خلالهما 80 مشاركاً من خلال ندوة عن الأمراض الوبائية وطرق الوقاية؛ ودورة تدريبية عن أهمية وكيفية استزراع أسماك البلطى بتشاد. ونظم الفرع ثمانية قوافل خدمية فى اطار الخدمات التعليمية والارشادية والعلاجية والتدريبية شارك خلالها 120 من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس واستفاد منها 200 مستفيداً.

 

مما سبق يتضح تنوع ما قدمته كليات ومعاهد جامعة الإسكندرية على نطاق خدمة المجتمع وتنمية البيئة من تنظيم لدورات تدريبية وورش للعمل ومؤتمرات علمية ووحدات خدمية ذات طابع خاص يمثل فى خصوصيته حاجة مجتمعية محددة إلى جانب تنظيم مجموعة من القوافل الخدمية توعوية وارشادية وعلاجية وما إلى ذلك؛ إلا أن كليات ومعاهد الجامعة الثلاثة والعشرين تباينت فى مشاركتها وتنظيمها للمؤتمرات والدورات وورش العمل وكذلك إنشائها لوحدات ذات طابع خاص تخدم المجتمع؛ الأمر الذى يدعو للبحث فى نطاق الخدمات المجتمعية ووضع أطر لتحديد نطاق المجتمع الذى يتم التعامل مع متطلباته سواء محلياً أوالقومى أو

الإقليمى والنظر فى متطلباته لإثاء وتنويع تلك الوحدات وخلق الجديد منها بما يدعم الدور الريادى لجامعة الإسكندرية.