الدراسات الاكاديمية

الامتحان التأهيلي لدرجة الدكتوراه عبارة عن مناقشات مستفيضة للجوانب العلمية مع التطرق للجوانب الإنسانية والأخلاقية والإلمام الشامل بما له علاقة بالموضوع عين التخصص من قريب أو بعيد وبشيء من الحيادية. وتقبل وجهات نظر الدارسين بل ويرحب باجتهادهم وعرضهم لأراء تحليلية جديدة ويتم ذلك في جو أكاديمي يسوده الترقب والتأهب لتخطى هذا اللقاء الذي يجب أن يعتبر من وجهه نظر الطالب ولجنة الممتحنين نقطة بداية وإضافة واعده الطالب وجامعته. وغالبا ما يتم ذلك من خلال المناقشات الشفوية إلا إذا تطلب التخصص كتابة مقال أو ما شابه . أما اختبارات تحصيل وحفظ المعلومات أو المهارات اليدوية أو الإكلينيكية أو غيرها فمن المفروض أن تتم خلال المقررات التي تبدأ مع التسجيل للدرجة وتتزامن مع عمل الطالب بالرسالة

 يهدف الامتحان التأهيلي إلى قياس قدرة الطالب على ربط الأحداث وتفسير المفاهيم العلمية المرتبطة ببرنامجه الدراسي وقياس مهارة التفكير لديه وبذلك لا يهدف الامتحان التأهيلي إلى إعادة اختبار الطالب في مقررات دراسية سبق واجتازها بنجاح

يتقدم الطالب للامتحان التأهيلي بعد تسجيله خطة البحث أو موضوع الرسالة في أي وقت على الا يناقش الرسالة إلا بعد اجتيازه الامتحان التأهيلي بنجاح.

تتكون لجنة الامتحان التأهيلي من عدد فردى من ثلاثة أو خمسة أساتذة على أن يكون من بينهم أستاذ من المشرفين على رسالة الطالب.

-   يمكن الاستعانة في لجنة الامتحان بأعضاء من خارج التخصص أو من خارج الكلية/ المعهد أو من خارج الجامعة على ألا يتجاوز عدد الممتحنين الخارجيين من عضوا واحدا في حالة اللجان الثلاثية أو عضوين في حالة اللجان الخماسية ويجوز اشتراك الأساتذة المساعدين في لجنة الامتحان عند الضرورة القصوى.

-   في حالة عدم اجتياز الطالب الامتحان التأهيلي يحق له معرفة أسباب عدم اجتيازه للامتحان من خلال قرار اللجنة الذي لابد أن يكون مسببا في تلك الحالة.

في حالة عدم اجتياز الطالب الامتحان التأهيلي يتقدم بطلب إلى مجلس القسم للسماح له للتقدم للامتحان مرة أخرى وذلك بعد مرور ثلاثة أشهر على الأقل من تاريخ دخوله الامتحان الذي يسبقه وأمام نفس اللجنة وإذا تكرر رسوبه يسمح له التقدم أمام لجنة جديدة يتم تشكيلها باقتراح جديد من مجلس القسم واعتمادها من المجالس المتخصصة

أنشئت كلية التجارة عند صدور القانون رقم 32 لسنة 1942، والخاص بإنشاء وتنظيم جامعة فاروق الأول. واتخذت الكلية في أول الأمر أحد مباني المدرسة العباسية بمحرم بك مقراً لها. وبدأت فيه الدراسة يوم 17 أكتوبر عام 1942، ثم نقلت إلى سراي الأمير عمر طوسون بأمبروزو، وأخذت الكلية تنتقل من مكان إلى آخر كلما ازداد الإقبال على الدراسة بها، فشغلت أحد المباني بمنطقة لوران، ثم نقلت منه إلى مبنى ملجأ الحرية (مبنى كلية التجارة القديم)، وكانت الجامعة قد اشترت هذا المبنى وأقامت به مدرجين ونادي ومكتبة لخدمة طلاب الكلية حتى عام 1961 عندما تم نقلها إلى مبناها الحالي والذي أنشئ بمجمع الكليات النظرية بأرض الجامعة بسوتير.

 

وقد مرت الدراسة بالكلية منذ إنشائها بمراحل من التطور، فالدراسة في مرحلة البكالوريوس كانت تسير على نظام الشعبة الواحدة، ثم استبدل هذا النظام بنظام آخر تنقسم فيه الدراسة إلى شعبتين، أي الأخذ بنظام الشعب المتعددة فجعل هذا النظام من السنتين الأولى والثانية دراسة مشتركة بين الطلبة جميعاً. فإذا ما قضي الطالب هذه الفترة من الدراسة بنجاح كان له أن يختار عند التحاقه بالسنة الثالثة بين شعبتين هما: شعبة التجارة وشعبة الاقتصاد. وروعي في توزيع مواد الدراسة بين الشعبتين أن تكون كافة الدراسات في المواد التجارية هي الراجحة، ويدخل فيها المحاسبة وإدارة الأعمال وما في حكمها مع تزويد الطالب بقسط كاف من الدراسات الاقتصادية، أما في شعبة الاقتصاد فإن الدراسات الاقتصادية هي الغالبة دون أن تهمل الدراسات التجارية البحتة. وقد طبق هذا النظام في الكلية ابتداء من العام الجامعي 1947/1948 بعد موافقة مجلس الجامعة بجلسته في 18، و23 نوفمبر 1948.

 

ونتيجة للتطور العلمي في كافة الدراسات، واطراد أعداد الطلاب وتزايدهم أعيد النظر في برنامج الدراسة ومناهجها بالكلية، فأضيفت تخصصات جديدة تتلاءم مع التقدم العلمي. واستحدثت أقسام علمية جديدة، وأصبحت الكلية تضم الأقسام الآتية: قسم المحاسبة، إدارة الأعمال، الاقتصاد، المالية العامة، الإحصاء والرياضة والتأمين، العلوم السياسية، ونظم المعلوماتوالحاسبات الالية.

 

وتمنح الكلية درجة البكالوريوس في التجارة في كل شعب التخصص التي نصت عليها لائحة الكلية، ودرجة الماجستير في التجارة، ودرجة دكتوراه الفلسفة في كافة تخصصاتها. ومنذ عام 1949/1950 بدأت الكلية تنشئ دبلومات للدراسات العليا بلغ عددها العشرين في التخصصات المختلفة. وتحددت سنوات الدراسة بالنسبة لدرجة البكالوريوس بأربع سنوات دراسية مقسمة إلى ثمانية فصول دراسية مدة كل فصل خمسة عشر أسبوعاً، ويكون لكل فصل دراسي امتحان خاص به على أن تكون نتيجة السنة الدراسية وحدة واحدة ويكون التخصص بالنسبة لجميع الشعب الدراسية بالكلية من السنة الثالثة.

 

كما أنشأت الكلية مجموعة من المعاهد لمنح درجة دبلوم في مجال التخصص، مدة كل منها سنتان دراسيتان في إدارة الأعمال، المحاسبة، الاقتصاد، الاقتصاد العام، دراسات الإحصاء والتأمين، الدراسات الدبلوماسية. وتسعى تلك المعاهد لتنمية المعرفة في مجالات التخصص بشتى ضروبها وتنظيم الدراسات التدريبية في مجال التخصص بما يخدم المجتمع والقيام بالبحوث والدراسات المرتبطة بمجال التخصص.

 

موقع الكلية

 

www.comm.alexu.edu.eg

 

اقسام الكلية

 

قسم المحاسبة - قسم المالية العامة  - قسم الاحصاء و الرياضة والتامين - قسم الاقتصاد - قسم ادارة الاعمال - قسم العلوم السياسية - قسم نظم المعلومات والحاسبات الالية 

 

 

 

ادارة الكلية

 

 

 

أ.د/   عميد الكلية                        

 

 

 

أ.د/  وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب   

 

أ.د/   وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث 

 

 

 

أ.د/   وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة

 

عنوان كلية التجارة

 

جامعة الإسكندرية
الشاطبي ، الإسكندرية ، مصر.
هاتف / فاكس : 03 484 2328
البريد الإلكتروني : عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.