أخبار هامة

center.studies.counciljune2019

 

وافق مجلس الدراسات العليا والبحوث خلال اجتماعه برئاسة الدكتور مختار يوسف نائب رئيس جامعة الإسكندرية للدراسات العليا والبحوث على إنشاء مركز للنشر العلمي الدولي بجامعة الإسكندرية بهدف جمع أبحاث الجامعة المصنف منها وغير المصنف والكتب والمؤتمرات، لقياس مركز جامعة الإسكندرية الحقيقي بالنسبة لنشر العلوم، والقيام بدراسات تحليلية عن أبحاث الجامعة على مستوى الجامعات والكليات والاقسام والنشر العلمي وغيرها، بالإضافة الى مراجعه وتحسين صفحات أعضاء هيئة التدريس على المواقع الخاصة بهدف تعريف الهوية وتسويق ابحاث جامعة الإسكندرية إلكترونيا على مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع الشبكات الأكاديمية بطريقة أوضح وأسرع وذلك بهدف رفع نقاط ابحاث الجامعة من خلال المقاييس الرسمية وغير الرسمية، وأيضاً توطيد التعاون والشراكة بين الجامعة والناشرين والمؤسسات العلمية على المستوى الوطني والعالمي مع دعم وتمييز الكفاءات المتميزة من اعضاء هيئة التدريس لتنمية جديد من الباحثين بحركة النشر العلمي لتشجيع الباحثين وأعضاء هيئة التدريس على النشر العلمي بتسويق أعمالهم العلمية المحكمة الكترونيا، وانشاء قاعدة بيانات للأبحاث المنشورة لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة بالاضافه لتحديد الدوريات العالمية في كل تخصص وتعريف الباحثين بها ومساعدتهم في التواصل مع من دوريات التدريب على استخدام أدوات تحليل البيانات البحثية والتي تعتبر من اهم ادوات تحليل الاداء البحثي للجامعات والمؤسسات البحثية في العالم وعمل المقارنة بأفضل تلك المؤسسات مما يسهم في وضع المكانة العلمية والبحثية للجامعة وتحسين مركزها في التصنيفات العالمية وكذلك التدريب على قواعد بيانات بنك المعرفة وما يستجد منها بالإضافة أيضا للمهام التي يقوم بها مكتب النشر العلمي المتميز بجامعة الإسكندرية في الجوائز المالية طبقا لقرارات الجامعة ذات الصلة للساده الباحثين المنتدبين لجامعة الإسكندرية الذين يقومون بالنشر في الدوريات العالمية المصنفة دوليا وكذلك دعم نشر الابحاث في الدوريات العالمية عن طريق صرف نفقات النشر، وتجهيز قوائم المجلات العالمية المصنفة سنوياً وتوزيعها على كليات ومعاهد الجامعة وتقديم إحصائية بموقف النشر العلمي الدولي لكليات ومعاهد الجامعة مع تقديم دراسات متخصصة حول النشر العلمي في مجالات بحثية متعددة، وتقديم دعم فني لأعضاء هيئة التدريس في استخراج تصنيف مجلات علمية.

council.studies1

اقترح الدكتور مختار يوسف نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون الدراسات العليا والبحوث صرف مكافأت مالية لكل بحث مقدم من أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والعاملين والطلاب، الذين يظهر انتسابهم على محرك البحث لجامعة الأسكندرية فى المجلات العلمية لجامعة الإسكندرية البالغ عددها 43 مجلة، جاء ذلك خلال انعقاد مجلس الدراسات العليا والبحوث.
وقرر المجلس الموافقة على مقترح إعفاء الناشر من رسم إشتراك المجلة ورسم التبحيث في المكتبة الرقمية، وتحفيزا لأعضاء هيئة التدريس الذين لديهم بحث علمى متميز فى المجلات العلمية العالمية ولهم معامل h_index وعدد استشهادات عالية بتخصيص مكافأة مالية لمن ينشر فى مجلات جامعة الإسكندرية، وتأتى تلك الإقتراحات بهدف الأرتقاء بمستوى دوريات الجامعة المتخصصة إلى العالمية واتاحة الفرصة لها للتمثيل الدولى وإدراج هذه المجلات ضمن قواعد الدوريات ذات معامل التأثير القوى والتى تستخدم فى تصنيف الجامعات، لذلك قامت جامعة الإسكندرية بوضع اكثر من 30 مجلة على تخزين حسابى Cloud computing، وتم تخصيص عدد 2 سيرفر لاستخدامهم بشكل احترافى للحفاظ على حقوق الملكية الفكرية للباحثين والمجلات والجامعة من السرقة والهجوم على المواقع الالكترونية وتم استخدام البرنامج المجانى مفتوح المصدر
Open Journal system
الذى يتميز بسهولة استخدامه ولا يكلف الجامعة اعباء مالية اضافية وتم حجز سيرفر لحمل قواعد البيانات للمجلات والاخر لحمل الموقع الاليكترونى على ان يعملا بشكل متناغم معا ومحمى بحماية مزدوجة وتعمل المجلات طول الوقت بلا توقف وتم رفع عدد 23 مجلة حتى الان وجارى افتتاحهم بشكل رسمى مما يعنى ان هذه المجلات ستعمل بشكل اليكترونى عالمى مما يعنى الاعتراف الدولي بالنشر بها وخاصة المجلات باللغة العربية فى سابقة الاولى من نوعها فى العالم ولخدمة اللغة العربية.
وأشار الدكتور مختار يوسف أن من خصائص المجلات العلمية القوية:
1. مجلة لها تاريخ في النشردون انقطاع
2. نسبه قبول البحوث بها لا تتعدي 30-40%
3. رئيس تحريرالمجلة وهيئة تحريرها من الباحثين ذو السمعة الدولية في الوسط العلمي
4. تعتمد المجلة علي برمجيات كشف الاقتباس او على وحدة المكتبة الرقمية بالجامعة
iThenticate
Turnitin or
5. عمليه تقييم البحوث من قبل محكمين اثنين او ثلاثة من ذو الشهرة العلمية فى التخصص
6. قد تكون المجلة مطبوعة اومتوفرة علي شبكه الإنترنت.
7. توضح المجلة حقوق النشروهل ستعود لها ام للباحث.

لذلك تم وضع خطة لأهداف تطوير مجلات جامعة الاسكندرية تتمثل فى:
1. تطوير مجلات الجامعة المتخصصة لنشر إنتاج أعضاء هيئة التدريس والباحثين.
2. تشجيع واستقطاب باحثين عالميين للكتابة في المجلات العلمية.
3. المساهمة في إدراج دوريات الجامعة في قواعد التصنيفات العالمية.
4. دعم التعاون والتكامل الحقيقي بين المجلات العلمية ذات التخصصات المتشابهة.
5. توسيع قاعدة النشر والتوزيع لخدمة الباحثين والمستفيدين محليا ودولياً.
6. التأكيد على التقيد بالمعايير الدولية للنشر وتلافي الممارسات الخاطئة في النشر.
7. المراجعة الدورية الفنية والإدارية لنتائج التقويم للمجلات العلمية وذلك من خلال لجنة الدعم الفنى لمجلات الجامعة.
لذا تم انشاء وظبط نظام المجلات الاليكترونى على كل موقع للمجلة بحيث انه يتحكم اتوماتيكيا فى نظام ارسال الابحاث وارسالها للمحكمين ونشر نتيجة التحكيم والنشر الإلكتروني الكامل لاعداد المجلة، وبناءا عليه فكانت الحاجة لوجود لجنة من الخبراء في مجال البحث العلمي والنشر الدولي للبحوث مدعومة بالخبرة التقنية المتخصصة في مجالات الحوسبة السحابية و النشر الألكتروني، لذلك تم انشاء مكتب الدعم الفني، ومقره كلية العلوم.
وتقوم اللجنة بعقد الأجتماعات الدورية مع مجلات جامعة الإسكندرية لتقديم الدعم و المشورة, كما تقوم بالتجهيز للندوات و ورش العمل اللازمة لرفع كفاءة و تصنيف المجلات التابعة لجامعة الأسكندرية.
ويعمل مكتب الدعم الفني طوال أيام الأسبوع على مدار الساعة لتوفير الدعم التقني لمواقع مجلات الجامعة، كما تعمل اللجنة على جمع مجلات الجامعة في دليل موحد و اتاحته على المواقع الألكترونية الخاصة بالجامعة.

army7

تبدأ صباح السبت القادم الموافق 4 أغسطس 2018، الساعة 9.30 صباحًا بملاعب كلية الهندسة فاعليات المسابقة الدولية للتعرف على الألغام الأرضية والمتفجرات فى نسختها السابعة والتى تنظمها جامعة الإسكندرية بالشراكة مع مؤسسة حدث للإبداع وريادة الأعمال وجمعية مهندسى الكهرباء والالكترونيات للروبوتات IEEE RAS وبالتعاون مع الجهاز القومى المصرى لتنظيم الاتصالات كشريك استراتيجى وتستمر لمدة يومان بكلية الهندسة.
وصرح الدكتور عصام الكردى رئيس جامعة الإسكندرية أن 40 فريق من 23 جامعة مصرية مختلفة يشاركون فى هذه المسابقة بالاضافة إلى 17 فريق من المرحلة ما قبل الجامعية، وستتأهل الفرق الفائزة فى التصفيات المصرية إلى المسابقة الدولية بمدريد بأسبانيا 2018 فى أكبر مؤتمر خاص بتكنولوجيا الروبوتات فى العالم ، وأضاف أن هذه المسابقة تهدف إلى استخدام التكنولوجيا الحديثة ( ROS) لتركيب الروبوتات للكشف عن الألغام وتحديد مواقعها سواءً فوق الأرض أو تحتها وتحديد عمقها. 

وصرح الدكتور عبد العزيز قنصوه نائب رئيس جامعة الإسكندرية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة أن الجامعة هى الشريك الأكاديمى والمنظم للمسابقة على المستوى الاقليمى بداية من هذا العام وتعقد المسابقه لاختيار الفرق الفائزة التى ستمثل مصر والمنطقة العربية وإفريقيا فى النهائيات الدولية والتى ستعقد هذا العام بمدريد بأسبانيا خلال الفترة من 1 إلى 5 أكتوبر 2018 بمشاركة أكثر من 20 فريق من مختلف دول العالم، وتعد إزالة الألغام بالساحل الشمالى الغربى والمتبقية بعد الحرب العالمية الثانية بمنطقة العلمين أحد الأولويات القومية المحدده للتنمية المستدامة لهذه المنطقة.

يذكر أن مصر تعد من أكثر الدول فى عدد الألغام حيث يوجد بها ما يقرب مــــن 23 مليون لغم أرضى من مخلفات الحروب التى أندلعت القرن الماضى حسب إحصائيات 2008، وليس مصر وحدها التى تعانى من الألغام مما استدعى إقامة مسابقة دولية للتعرف على الألغام الأرضية والمتفجرات ( Minesweepers )، وتجدر الإشارة أيضاً إلى أن الفائز بالمسابقة العالمية فى العام الماضى بماليزيا كان فريقاً مصرياً من كلية الهندسة جامعة بنها ، كما شارك فى المسابقة العالمية أكثر من 3000 متسابق من 15 دولة مختلفة منذ بدء إنطلاقها عام 2012 .

sanawyaa2

أحيط  مجلس التعليم والطلاب بجامعة الاسكندرية خلال جلسته المنعقدة مؤخرًا علماً بقرار المجلس الأعلى للجامعات باستثناء طلاب الثانوية العامة الـ( 900 ) الأوائل ( 300 علوم + 300 رياضيات + 300 أدبى ) وفقاً للترتيب المحدد من وزارة التربية والتعليم من قواعد القبول الجغرافى بالكليات والمعاهد الجامعية من خلال التنسيق الالكترونى مع اعفائهم من المصروفات الدراسية فى البرامج العامة بالجامعات الحكومية، وإستمرار تمتعهم بهذه الميزة فى حالة حصولهم على تقدير ممتاز فى نهاية كل عام دراسى .

تعلن جامعة الاسكندرية عن فتح باب التقدم لمنصب عميد كلية الطب، وذلك وفقًا للشروط التالية:

 

1dddd

3dddddd